منتديات بحر المعارف - www.ifada.ace.st
اهلا و سهلا و مرحبا بك زائرنا العزيز في موقع و منتديات بحر المعارف

نشكرك على زيارتك للمنتدى

ننتظر منك التسجيل في المنتدى و المشاركة بكل جديد و مفيد

شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
avatar
عضو جديد
عضو جديد
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
12012016
(( بسم الله الرحمن الرحيم ))
_________


إن من خير الاعمال عند الله هو الجهاد فى سبيله




و الجهاد احبابى الكرام درجات و انواع ، فخير الجهاد عند الله

هو الجهاد بالنفس و المال و هذا النوع من الجهاد نًدُر فى زماننا هذا

لان امتنا و بفضل الله تعيش فى هذه الايام فى حالة سلم و رغم انه ،

سلام مخزى سلام يشوبه العار سلام يصحبه الكثير من التنازلات ،

فلا يوجد هذا النوع من الجهاد فى زماننا هذا إلا فى تلك الارض الصغيرة

فى تلك الارض التى ارتوت بالدماء فلم تطرح إلا رجالا بكل ما تحتويه الكلمة

من معانى فهناك تجد هذا النوع من الجهاد الجهاد بالنفس و المال

أُناس ضحوا بكل ما يملكون رجال و نساء ما بخلوا و ما خافوا و ما تراجعوا

عن حمل راية الدين و علو كلمة الاسلام فنسئل الله ان يسدد رمياتهم ، و يحفظ

ابنائهم و يعلى كلمتهم و ينصرهم على اعداء الدين

**********

و هناك نوعا اخر من الجهاد و هو السهر على امن و راحة المواطنين

و هذا تجده فى جنودنا الكرام الذين يحفظون امننا الداخلى وحدود بلادنا

فعندما ننام تراهم يسهرون و عندما نرتاح تجدهم يتعبون فنسأل الله العظيم

ان يجازيهم عنا خيرا و يثيبهم الجنة على عملهم الكريم

*********

و هناك نوعا اخر من الجهاد و هو نشر العلم و تعليم المسلمين دينهم الحنيف

و هذا الجهاد يقوم به علماؤنا الافاضل على اكمل وجه فجزاهم الله عنا خيرا

**********
ايضا كل عمل يقوم به المسلم يصحبه اخلاص النية لله

فهو جهاد ، جهاد النفس عن البعد عن المحرمات و الشهوات

و إجبارها على فعل الطاعات و العبادات

******* 

و لكن احبائى الكرام هناك جهادٍ من نوع اخر و من نوع عجيب لا يَفطُن اليه كثير من الناس

و هو ((( إنكار الذات )))

ينشئ المرء فى كنف ابويه تمضى به الايام و تسير به الحياه

ينمو و يكبُر يوما بعض يوم تقابله الافراح و احيانا تقابله الاحزان

تقابله العثرات و ايضا تصاحبه النجاحات و فى ما بين هذا و ذاك هناك

جنود مجهولين فى حياته كثيرا ما لا يشعر بهم المرء يدفعونه دفعا الى الامام

الى النجاح عندما يفرح هم يفرحون و عندما يحزن حتما يحزنون

لسان حالهم اللهم (( لا رياءً ولا سُمعة )) هم جبلهم الله على ذلك يحبون الخير

و النجاح للاخرين هؤلاء هم فى حياتنا متواجدين كثيرا لا نشعر بهم

ولا نُرجع الفضل لهم حب الأنا يجعلنا نشعر بان ذكائنا و فطنتنا هى سبب نجاحنا

و تقدمنا و لكن للحق لولا هؤلاء ما كان لنا اى نجاح و لا تقدم

تراهم من بعيد بعين الحب اليك ينظرون و لنجاحاتك يفرحون و لتعثرك يحزنون

و اكثر من ذلك تراهم دائما لك مشجعون ، تستمد من تشجيعهم اليك الثقة بالنفس

و القدرة على النجاح

فلنقف وقفة مع انفسنا يا سادة

و لنغير عادتنا و طباعنا

و لننحى الأنانية و النرجسية جانبا

و ليبحث كلً منا حوله عن من كان سببا فى نجاحه

و ليذهب اليه و ليدق عليه بابه

و عندما يفتح بابه انظر فى عينيه سترى وجهه اشرق و اضاء بسبب رؤيتك و لكن استمر فى النظر اليه 

و لا تحيد بصرك عنه

غالبا هؤلاء من ينكرون ذاتهم و يقضون حياتهم فى إسعاد الاخرين

غالبا ما يصيبهم الخجل من اقل شئ فستراه يحيد بعينيه عنك

و يقول لك ما بالك لما تنظر الى هكذا و لكن استمر فى النظر اليه

و قل له ضع عينك فى عينى فوالله لن تجد الا الدموع و قد إنسابت على وجنتيه عندئذٍ ضع 

قبلة على جبهته و لا تتحدث بكلمة و دعه و ارحل



ففى هذا الأمر الكفاية

هنا سيشعر ان عمله لم يذهب هباء

رغم انك مهما فعلت فلن توفيه حقه

**********

إخوانى و أخواتى الكرام

محبى الخير للاخرين للأسف هم قليلون فى هذا الزمان

فليبدء كلا من نفسه و يقف وقفة مع نفسه و ليسألها

ما يضرنى اذا احببت الخير لاخى و وقفت بجانبه 

ما يضرنى ان لم يصيبنى جاه ولا منصب فى سبيل تحقيق السعادة للاخرين

لو كنا مخلدين فى هذه الدنيا حينها سيكون لنا الحق فى التكالب عليها

و الحصول على اكبر قدر من زينتها و متعتها

و لكن هذه الدنيا تفنى و يفنى نعيمُها

و تبقى الذنوب و المعاصى كما هى

******

أسأل الله أن ينفعنى و اياكم بما قلت

و ان يتجاوز عن ما كان فى كلامى 

من خطأ أو نسيان

و جزاكم ربى الجنة
مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

تعاليق

avatar
في 12.01.16 18:27ace
موضوع جميل الله يعطيك العافية

avatar
avatar
جزاك الله خيرا على هذا الموضوع الرائع
وربنا لا يحرمنا من ابداعاتك
تقبل مروري وبالتوفيق
avatar
في 23.01.16 14:50site
سلمت يمناك على الطرح القيم

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى